انتخاب المحامي فهيم داوود رئيساً للمؤسسة العربية لحقوق الانسان

انتخاب المحامي فهيم داوود رئيساً للمؤسسة العربية لحقوق الانسان

في اجتماعها السنوي العام، الذي جرى نهاية الأسبوع الماضي، انتخبت الهيئة العامة للمؤسسة العربية لحقوق الانسان مجلس ادارتها المؤلف من المحامي فهيم داوود، المحامية رنا زعبي، المحامي سليم واكيم، المحامية ريم مصاروة، المحامي سليم خميس، المحامي فاروق عمري والاخت منى شحادة.

كما أقرت المؤسسة مجموعة قرارات متعلقة بنشاطها وبرامجها وميزانياتها، وناقشت قضية التحديات المالية التي تمر بها المؤسسة والكثير من الجمعيات الأهلية العربية.

ومتابعة لمسيرة التجدد والمشاركة، فقد اجتمعت الهيئة الإدارية المنتخبة في اجتماعها الأول، وانتخبت المحامي فهيم داوود رئيساً للمؤسسة، والمحامية رنا زعبي أمينة صندوق، كما أقرت الهيئة الإدارية سلسلة من القرارات المتعلقة بالجباية المحلية، ودعت كافة أعضاء المؤسسة للتجنّد من اجل دعم نشاطات المؤسسة، وزيادة التفاعل مع برامجها المختلفة.

وفي تعليق على انتخابه رئيساً للهيئة الإدارية، قال المحامي فهيم داوود: "ان المرحلة الحالية تشهد ضغوطات كبيرة على العمل الأهلي في البلاد عامة، والمؤسسات الحقوقية العربية بشكل خاص، وأن هذه التحديات تتطلب من الجميع التكاتف لإفشال المساعي الرسمية الداعية لإسكات المنظمات الاهلية، واخراس الأصوات التي تنتقد وتحارب تصاعد العنصرية في مختلف مجالات الحياة!"

كما شكر المحامي داوود الأخت ابتسام المعلم، على عملها ونشاطها في رئاسة المؤسسة في الفترة السابقة، ودعى أعضاء المؤسسة وجمهورها وخاصة الشباب للتكاتف والتعاون والمشاركة في عمل المؤسسة وبرامجها، وضرورة توحيد العمل الأهلي وتنسيقه مع لجنة المتابعة والأحزاب وباقي القوى الفاعلة نصرة لحقوق الشعب الفلسطيني في البلاد، ومواجهة الانتهاكات المتصاعدة لحقوق الانسان في البلاد.

انتخاب المحامي فهيم داوود رئيساً للمؤسسة العربية ل...-picture-1