المؤسسة العربية لحقوق الإنسان تذّكر باليوم العالمي لحقوق الإنسان

المؤسسة العربية لحقوق الإنسان تذّكر باليوم العالمي لحقوق الإنسان

 

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يصادف العاشر من كانون الأول، أقامت المؤسسة العربية لحقوق الإنسان في اوديتوريوم راهبات ماريوسف مساء الخميس 10/12/2015 أمسية فنية بمشاركة فرقة "دوبان" للرقص، وهي فرقة فلسطينية من القدس قدمت لوحات راقصة تصف وتذكّر بأوضاع الشعب الفلسطيني، كما قدم الثنائي رنين بشارات وحنان حلو فقرة هزلية للحضور.

 

بدأت الأمسية بكلمة من السيد محمد زيدان- مدير المؤسسة، الذي رحب بالحضور وتحدث عن انتهاكات حقوق الإنسان التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني في البلاد والمناطق المحتلة عام 1948.

 

 

ثم تحدثت رئيسة المؤسسة السيدة ابتسام المعلم التي ذكرت الظروف التي ولد فيها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، عددّت هذه الحقوق: الحق في الحياة، الصحة، التعليم، العمل، الحريات الأساسية، حرية الفكر والتعبير والمعتقد، المساواة... حماية النساء والأطفال. كما تطرقت الى المشقات والنكسات التي تواجه تطبيق هذه الحقوق وواجب الدول باحترامها، وانه في العام ذاته الذي ولد فيه هذا الإعلان العالمي أي عام 1948، تم انتهاك كل حقوق الشعب الفلسطيني وذلك بطرده من بلاده وتشريده. كما ذكّرت بانتهاكات حقوق الإنسان في داخل مجتمعنا، ودعت الى التوعية وعدم إغماض العين عما يحدث، ولخّصت حقوق الإنسان بعبارة "العدل والرحمة" والتي تعني تشغيل العقل والقلب معاً.